"فاطمة صافي"

نائبة الرئيس للصف السادس

أولياء الأمور الأعزاء،

يسعدني أن أواصل دوري هذا العام في أكاديمية جيمس ويلينجتون - الخيل، مدرسة لغة إنجليزية في المدرسة الثانوية. في العام الدراسي السابق، رأيت الكثير من التغيير الإيجابي والنمو في هذه المدرسة الرائعة وأنا فخورة جدًا بالمشاركة في كل ما ننجزه هنا. إنني أتطلع إلى مقابلة طلاب جدد وتدريس مخططات أعمال جديدة بما يساعد في إعداد طلاب المرحلة الأساسية 3 لـلمرحلة الأساسية 4. علاوة على ذلك، سيكون وقتًا مثيرًا في العام المقبل حيث يستعد العامان العاشر والحادي عشر للتقدم لامتحانات شهادة العامة للتعليم الثانوي (GCSE).

تتمحور فلسفتي في التعليم حول الطالب. أعتقد أن الطلاب يجب أن يكونوا في بؤرة التخطيط للدروس. يجب أن يتمكن جميع الطلاب، من خلال التمايز والتحديات، من الوصول إلى الدروس. دروسي في اللغة الإنجليزية مبتكرة ومليئة بالتحدي، بما يتماشى أن يكون طلاب الفصل وقدراتهم في بؤرة التخطيط. يطور الطلاب مجموعة من المهارات بما في ذلك الاتصال والعمل الجماعي والإنجليزية المنطوقة والإنجليزية المكتوبة والتحليل ومهارات التفكير. أعتقد أنه يجب دائمًا طرح تحديات أمام الطلاب من أجل مواصلة تطوير هذه المهارات الأساسية.

أنا أصلاً من لندن وأكملت درجتي الجامعية وشهادة الدراسات العليا في التربية (PGCE) في لندن. درست الأدب الإنجليزي مع اللغة الإنجليزية في جامعة وستمنستر. عملت في مجال التسويق ثم الصحافة لاحقًا، قبل أن أكمل شهادة الدراسات العليا في التربية (PGCE) في اللغة الإنجليزية الثانوية في معهد التربية. بمجرد أن أنهيت شهادة الدراسات العليا في التربية سعدت بالعمل بالتدريس في مدرسة متعددة الثقافات في شرق لندن حيث درست اللغة الإنجليزية لـلمرحلتين التأسيسيتين KS3 و KS4، والإعلام لـ KS4 والأدب الإنجليزي واللغة لـ KS5. علاوة على ذلك، بينما كنت أستكمل درجة الماجستير في الكتابة الإبداعية، أنشأت أيضًا ناديًا للكتابة الإبداعية إضافة إلى صحيفة مدرسية داخل مدرستي. انتقلت إلى دبي في عام 2016 للبحث عن تحديات جديدة على المستوى الدولي.

تشمل هواياتي القراءة وإعداد المخبوزات والسفر ومشاهدة الأفلام والزومبا وقضاء أوقات ممتعة مع الأصدقاء والعائلة. وأستمتع بالقراءة ومشاهدة الأفلام من مختلف الأنواع ولكن الأنواع المفضلة لدي هي الخيال العلمي وأدب الديستوبيا والمسرحيات الدرامية. علاوة على ذلك سافرت إلى العديد من البلدان المختلفة في أوروبا بما في ذلك كرواتيا والبرتغال وفرنسا وإسبانيا وغيرها، إضافة إلى دول مثل ماليزيا وتايلاند والهند والمملكة العربية السعودية وما إلى ذلك، فأنا أستمتع بالسفر وأبحث دائمًا عن وجهة جديدة للزيارة. أخيرًا، أنا أستمتع بإعداد المخبوزات، لذا غالبًا ما يحصل الصف الذي أدرس له على هدايا صغيرة!

يمكن وصف أي درس نموذجي في صفي بأنه مبتكر ونشط ومحفوف بالتحدي. أعتقد أن الدروس يجب أن تزيد من مساحة مشاركة الطلاب وأن أفضل طريقة لذلك هي طرح تحديات أمامهم من خلال الابتكار. هذا العام، تركزت الكثير من ممارسات التدريس والتعلم الخاصة بي على تطوير أساليب التدريس المبتكرة. وأتطلع في العام المقبل إلى أن أطبق هذا مع صفي.

إنني أتطلع إلى مقابلتكم في أقرب فرصة.

X