رسالة من المؤسس

Photo of our Founder and Chairman

Sunny Varkey, Founder and Chairman, GEMS Education


أولياء الأمور الأعزاء،

أنا على يقين بأنكم تشاطرونني آمالي في أن يكون العام الحالي 2021 أكثر استقراراً وأقلّ غموضاً، خصوصاً بعد انقضاء عام حافل واستثنائي في مجمل تاريخنا الذي يقارب الـ61 عاماً.

لطالما أعربنا عن فخرنا العميق بالشراكة الوثيقة بين معلمينا وأولياء الأمور والطلاب. وتمكّنا بفضل هذا التعاون المتين من مواصلة تقديم تعليم متميز لأطفالنا خلال العام الماضي على الرغم من التحديات التي واجهتنا، كما سنستمر في مهمتنا هذه على المدى الطويل في المستقبل.

ويمكنكم أن تطمئنوا بأننا نتخذ دائماً التدابير اللازمة لضمان صحة طلابنا والمعلمين ورفاههم، كما أننا مستعدون لجميع الاحتمالات. ويسرنا أننا قادرون على المضي في مهمتنا من خلال توفير سبل التعليم كافة بأعلى المعايير سواء داخل الحرم المدرسي أو من خلال دمج الفصول المدرسية والافتراضية أو اتباع نموذج التعليم عن بعد بنسبة 100 في المائة، وذلك بهدف إعطاء خيارات متعددة لأولياء الأمور .

ساهم استثمارنا المستمر في التكنولوجيا من تحقيق هذا الهدف بما يضمن حصول طلابنا على أفضل تعليم اليوم ومستقبلاً. ويعتبر برنامج ضمان الجودة الذي بدأنا باعتماده على نطاق أوسع ليشمل شبكة المدارس التابعة لمجموعة جيمس للتعليم أبرز المشاريع التي أنجزناها العام الماضي.

هذا المشروع عزيز على قلبي لأنه يفسح المجال أمامكم كأولياء أمور للتواصل بشكل مباشر مع المعلمين والمديرين وإيصال أفكاركم وآرائكم، وبالتالي مساعدتنا على الارتقاء بالمعايير التي تعتمدها مدارسنا. وأؤكد لكم أننا نأخذ تعليقاتكم وملاحظاتكم كافة بعين الاعتبار، كما نتخذ الإجراءات اللازمة عند الضرورة.

وكما بات معلوماً للذين واكبوا مسيرتنا الطويلة، فإن مجموعة جيمس للتعليم ترتكز على قيم رئيسة وهي اللطف والاحترام التي نعتبرها سمات أساسية ستسلّح طلابنا للمضي في المستقبل المليء بالتحديات والتشويق. وشعرت بسعادة غامرة حين اطلعت على المبادرات الرائعة التي أطلقها طلابنا في إطار حملة جيمس لأعمال العطاء والاحترام.

ولم يكن لهذه المبادرات أن تحقق نجاحاً من دون دعمكم كأولياء أمور، كما أتطلع إلى مزيد من النجاحات في الأشهر المقبلة، وذلك بهدف تسليط الضوء على انعكاس القيم الإنسانية التي تدرّس في مدارسنا على الأعمال التي يقوم بها طلابنا.

أشكركم مرة أخرى على ثقتكم ودعمكم لمدرستكم والمعلمين الذين أصبحوا أقوى من أي وقت مضى في ظل الظروف الصعبة التي نمر بها. وهذا الاحترام المتبادل سيساهم في الارتقاء بنا إلى عالم لا يزال مليئاً بالفرص للأجيال القادمة وصانعي التغيير وقادة المستقبل.

لكم مني ومن عائلتي تمنيات بعام يحمل لكم الصحة والأمان والإنجازات،

 


صني فاركي

الصفحات ذات الصلة

X