"شرين لينش"

رئيسة العام 4

أولياء الأمور الأعزاء،

بعد عام رائع آخر، وبصفتي من عائلة الأكاديمية، فأنا متحمسة للتعلم والمرح في العام الدراسي المقبل. لقد كان هذا العام ناجحًا للغاية لكل من المدرسة وطلابنا وأنا أتطلع إلى الحفاظ على التوقعات العالية التي وضعناها. يسعدني أن ألتقي بفئة جديدة من الطلاب، والتعرف على مواهبهم وقدراتهم الفريدة ودعمهم للازدهار في تعلمهم.

لدي اعتقاد مؤكد بأن كل تلميذ فريد من نوعه وأنه مع التوجيه والدعم الصحيحين، بصفتي مدرِّسة، يمكنني التأكد من أنهم يستخدمون مهاراتهم الفردية للتقدم في تعلمهم. يتأثر تخطيطي بشكل كبير بالأطفال في صفي، والذي يستهدف أنواع المتعلمين والإمداد المناسب المطلوب. أنا أؤمن بنهج يركز على الطفل في التعليم حيث يشارك التلاميذ في عملية التعلم الخاصة بهم. السماح للأطفال بالاختيار في تعلمهم، مع الحفاظ على الهيكل الأساسي، يشرك الأطفال في جعلهم أكثر حماسًا للتعلم.

أكملت مؤهلاتي في علم النفس من جامعة برمنغهام وبعد دراسة "علم نفس الطفل"، أدركت أنني أريد العمل مع الأطفال. ذهبت لإكمال الدراسات العليا في التربية (PGCE) في جامعة برمنغهام، واكتسبت خبرة في التدريس في الاستقبال، والمرحلتين KS1 و KS2. بعد ذلك قمت بالتدريس لمدة عامين في السنة الخامسة وثلاث سنوات في السنة الرابعة. في إنجلترا، كنت على رأس برنامج Gifted and Talented في جميع أنحاء المدرسة وشاركت ضمن فريق التربية البدينة. لكوني ضمن فريق المعلمين المتميزين في الأكاديمية، فقد قدمت مجموعة متنوعة من المبادرات في مجموعة العام للتأكد من أننا نطرح التحدي أمام أطفالنا لتحقيق "عمق أكبر" في تعلمهم.

هواياتي هي حضور دروس اللياقة البدنية والذهاب إلى صالة الألعاب الرياضية وأحب السفر.

دائمًا ما يكون اليوم في صفي مختلفًا، فهو مكان يكون فيه التعلم ممتعًا وممتعًا ومليئًا بالتحدي. البيئة محفزة وتعكس الأنشطة اهتمامات الطلاب. سيشارك الأطفال في التعلم العملي ويستخدمون مجموعة من تكنولوجيا المعلومات لتعزيز معرفتهم. نحن نربط كل ما تعلمناه بخبراتنا اليومية، مما يجعلها هادفة.

إنني أتطلع إلى مقابلتكم في أقرب فرصة.

X